وكيل وزارة الخارجية لشؤون التعاون الدولي والمنظمات يشارك في إطلاق مبادرة الخطة الوطنية لتطبيق قرار مجلس الأمن 1325 حول المرأة والسلام والأمن

شارك وكيل وزارة الخارجية لشؤون التعاون الدولي والمنظمات السيد عمر كتي نيابة عن السيدة وزيرة الخارجية والتعاون الدولي صباح اليوم الثلاثاء الموافق 05 أكتوبر 2021 ، في إطلاق مبادرة إعداد وتبني الخطة الوطنية لتطبيق قرار مجلس الأمن 1325 حول المرأة والسلام والأمن، بحضور النائب بالمجلس الرئاسي السيد موسى الكوني ،  ورئيس حكومة الوحدة الوطنية السيد عبد الحميد الدبيبة ، والأمين العام المساعد ومنسق بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا، وعدد من الوزراء، ورؤساء البعثات الدبلوماسية، وعدد من  المشاركين عبر الدائرة المغلقة.

وثمن السيد الوكيل في كلمة له بالمناسبة ، الدعم المقدم من هيئة الأمم المتحدة للمرأة والدول المانحة لتنفيذهم للالتزامات العالمية بشأن المرأة والسلام والأمن، ودورهم المناصر عالميا لقضايا المرأة .

واعتبر أن هذه الخطوة المهمة والمرحلة المتقدمة التي توصلت إليها المرأة الليبية هو نتاج جهود كل نساء ليبيا المناضلات والرائدات في شتى المجالات والداعمين لهم من الرجال.

وأضاف السيد الوكيل أن وزارة الخارجية والتعاون الدولي تسعى لتمكين المرأة في المناصب القيادية في الوزارة والدفع بها في عملية تطوير الوزارة التي تقودها السيدة الوزيرة نجلاء المنقوش.

وعبر عن إمكانية تضمين هذه  الخطة الوطنية ضمن مبادرة دعم استقرار ليبيا المزمع إطلاقها خلال الموتمر الدولي الذي سيعقد نهاية الشهر الجاري بطرابلس ، مشيراً الى إهتمام الوزارة بموضوع السلام والأمن للمرأة الليبية ، في ظل رؤية حكومة الوحدة الوطنية ومبادرة عودة الحياة ، ودعم الاستقرار .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة