وكيل الشؤون السياسية يبحث مع رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة في الإدارة المتكاملة لأمن الحدود بليبيا، كيفية التعاون في مجال الأمن و إدارة الحدود

التقى وكيل الشؤون السياسية ، السيد محمد خليل عيسى اليوم الأحد الموافق 19/9/2021م، بمقر الوزارة بالعاصمة طرابلس ، رئيسة بعثة الاتحاد الأوروربي للمساعدة في الإدارة المتكاملة لأمن الحدود بليبيا ، السيدة ناتالينا شيا ، وبحضور مدير إدارة الشؤون الأوروبية ، السيد محمد المقهور و مندوب عن إدارة المنظمات الدولية السيد علي كرير.

حيث رحب السيد الوكيل بالسيدة شيا ، معبراً فيها عن شكره وعلى ما تسعى له بكل جديه في تقديم الدعم اللازم لأمن الحدود البرية والبحرية والجوية وللحد من تدفق المهاجرين غير الشرعيين ، مؤكداً على ضرورة التزام البعثة خلال عملها في إطار المهام الموكلة لها وأن أي عمل يكون خارج اختصاصاها فهو أمر مرفوض وأن يكون العمل من خلال المؤسسات الرئيسة للدولة .

كما تم مناقشة كيفية التعاون بين ليبيا والاتحاد الأوروبي ودول الحزام الجنوبي لليبيا في تأمين الحدود الليبية واستقرارها ، مضيفاً إلى أن ليبيا تمتلك كوادر ذو كفاءة عالية في مجال حماية الحدود البرية والبحرية والجوية وليست بحاجتها للتدريب بقدر حاجتها للدعم اللوجستي (للمعدات والإمكانيات) ، مشيراً إلى أن هناك بعض المنظمات الدولية المتواجدة في ليبيا ليس لها دور فعال ولها أبعاد أخرى ، وعلى جهات ذات الاختصاص بما فيها وزارة الخارجية أن تضع حد وضوابط وآلية عمل لكل منها بمنتهى الشفافية ، مؤكداً على ضرورة احترامهم للسيادة الليبية ، كما أن دولة ليبيا ستقوم باجتماعات مكثفة مع كافة القطاعات المعنية بأمن الحدود بالتعاون مع البعثة لوضع الاستراتيجية المناسبة بالخصوص.

ومن جانبها ، أكدت السيدة ناتالينا ، على حرص البعثة في تقديم كافة الدعم والمساعدة لليبيا وبدورها ستعمل جاهدة لتتفاعل مع الجانب الليبي لتحقيق الاستراتيجية المطلوبة بهدف تعزيز دعم أمن الحدود خلال فترة عملها داخل البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة