وزيرة الخارجية تجري اتصالات هاتفية مع نظيرها التونسي لمتابعة ظروف استمرار الجانب التونسي في إغلاق معبري رأس اجدير ، وذهيبة – وازن ، الحدوديين.

تتابع وزيرة الخارجية والتعاون الدولي السيدة نجلاء المنقوش باهتمام موضوع تواصل إغلاق الجانب التونسي لمعبري رأس اجدير ، وذهيبة – وازن ، الحدوديين ، رغم إعلان الجانب الليبي إعادة افتتاحهما اعتبارا من أمس الخميس الموافق 19 أغسطس 2021 .
وفي هذا الخصوص ، أجرت  السيدة الوزيرة اتصالين هاتفيين مع نظيرها التونسي السيد عثمان الجرندي للاستفسار عن ظروف استمرار إغلاق المعبرين من الجانب التونسي،  ووضعته في صورة معاناة المواطنين من الجانبين ( الليبيين والتونسيين ) خاصة منهم العائلات والمرضى ، قاصدين العلاج نتيجة استمرار هذا الإغلاق .

وأوضح الوزير التونسي أنه لا مانع لديهم من إعادة إفتتاح المعبرين ، حال تلقيهم إشعار من اللجنة العلمية المعنية بمجابهة فيروس كورونا ، تفيد بانتهاء مرحلة الخطر ، وأن استمرار إغلاقهما هو إجراء صحي احترازي ، يهدف الى حماية مواطني البلدين ، ومنعا لزيادة وارتفاع معدلات انتشار هذه الجائحة في البلدين.

وأكد السيد الجرندي للسيدة المنقوش ، أن كلا المعبرين سيتم إعادة افتتاحهما ، حال تلقيهم إشعار اللجنة المعنية بمجابهة فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة