وزيرة الخارجية تبحث مع وزير خارجية النمسا تطويرعلاقات التعاون

واصلت وزيرة الخارجية والتعاون الدولي السيدة نجلاء المنقوش لقاءاتها مع رؤساء وفود الدول الصديقة المشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك ، حيث التقت اليوم الثلاثاء مع وزير خارجية النمسا، السيد ألكسندر شالينبرغ .

وأكد وزير خارجية النمسا في بداية اللقاء على دعم بلاده لجهود حكومة الوحدة الوطنية لتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا ، و قال اننا شركاء معكم لتحقيق اهدافكم ، واننا نعلم ان استقرار ليبيا سينعكس إيجابيا على استقرار المنطقة ، وقال الوزير ان الاستمرار في تنفيذ حظر الاسلحة إلى ليبيا يعد عاملاً هاماً في تحقيق السلام ، كما أكد السيد شالينبرغ على دعم النمسا لاستقرار ليبيا.

من جهة أخرى أعرب السيد شالينبرغ عن حرص النمسا على تطوير العلاقات الثنائية وتفعيل اتفاقيات التعاون مع ليبيا والتي تشمل مجالات حيوية متعددة .

من جانبها أكدت وزيرة الخارجية على عمق علاقات الصداقة التي تربط البلدين، وقالت اننا نتطلع إلى شراكة حقيقية بين ليبيا والنمسا تترجم إلى مشاريع على ارض الواقع تعود بالفائدة على الشعبين الصديقين .

وقدمت وزيرة الخارجية لمحة عن مستجدات الوضع السياسي في ليبيا ، وعبرت عن تقديرها لدعم النمسا للمسار الديمقراطي.

على صعيد اخر بحث الجانبان قضية الهجرة غير الشرعية وسبل معالجتها ، حيث ابدى الوزير النمساوي استعداد بلاده لدعم ليبيا في جهودها للحد من الهجرة غير الشرعية ، مشيراً إلى ان لدى النمسا مؤسسة تقنية متخصصة في حماية الحدود ، وفي هذا السياق عرض مساعدة ليبيا في تامين وحماية حدودها.

وبحثت وزيرة الخارجية خلال الاجتماع إمكانية تدريب الدبلوماسيين الليبيين في النمسا والتي لديها معهد دبلوماسي عريق يعد الاقدم في العالم ، ورحب الوزير النمساوي وابدى الاستعداد لتنفيذ هذا المقترح .

وفي ختام اللقاء تبادل الجانبان الدعوات لزيارة البلدين الصديقين ، على ان تحدد مواعيد الزيارات في وقت لاحق .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة