صحيفة دي تيد البلجيكية تؤكد زرع ميلشيات حفتر ألغامًا في كل مكان بما فيها الثلاجات وخزائن الملابس

الألغام المخفية تفاجئ العائلات المهجرة عند عودتها الى الديار ” ترجمة غير رسمية ” السفارة الليبية بروكسل .

تحت هذا العنوان كتبت صحيفة ” دي تيد ” البلجيكية الصادرة باللغة الفلامانية في عددها الصادر يوم الخميس 18 / 6 / 2020 حيث أشارت الى أن الألغام مزروعة في كل مكان في أجهزة التبريد ” الثلاجات ” ، خلف الأبواب ، تحت الأسرة بغرف النوم وفي خزائن الملابس ، قامت ميليشيات حفتر بزرعها في مناطق جنوب طرابلس
” نحن لم نرى شيئ مثل هذا ” أكد المندوب الخاص لمنظمة اليونيسيف في ليبيا السيد عبدالرحمن الغندور لجريدة دي تيد . ان الألغام مخفية في كل مكان بمنطقة جنوب طرابلس هناك قصص مرعبة تتعلق بأفراد من عائلات أصيبوا ببتر في أطراف من أجسامهم أثناء فتحهم لأبواب منازلهم وهناك العشرات الذين لقوا حتفهم .
وأضاف المندوب الخاص لمنظمة اليونيسيف في ليبيا بأن الشيئ المرعب الآخر هو ما يتعلق باكتشاف المقابر الجماعية حول مدينة ترهونه ، وقد عبرت الأمم المتحدة عن امتعاضها واستهجانها وطالبت بتحقيق سريع وشفاف .
وحول الحرب الأهلية الدائرة في ليبيا فقد أشارت الصحيفة بأن ليبيا منقسمة بين حكومة الوفاق الوطني بطرابلس المعترف بها دوليا والمدعومة سياسيا من أمريكا وايطاليا وعسكريا من قبل تركيا ، وبين الخصم السياسي في شرق ليبيا بما في ذلك الجنرال خليفة حفتر المدعوم من روسيا ، مصر السعودية ، والامارات العربية المتحدة . وأضافت الصحيفة بأن لدى الداعمين الدوليين للأطراف المتصارعة في ليبيا مصالح كبيرة في ليبيا نظرا لما تتميز به من ثروات نفطية وساحل طويل وموقع جغرافي متميز يعتبر حلقة وصل متميزة بين أوروبا وأفريقيا ، وقد طالب السيد / نورالدين مازن نائب رئيس البعثة الليبية لدى مملكة بلجيكا بالتوقف الفوري للدول الأوروبية وغيرها من الدول الأخرى عن دعم خليفة حفتر في مشروعه العسكري ضد الحكومة الشرعية .
وفي نفس السياق فقد أشارت صحيفة ” دي تيد ” البلجيكية في عددها الصادر يوم 12 يونيو 2020 نقلا عن تصريح للسيد نورالدين مازن أدلى به الى الصحيفة ” بأن حكومة الوفاق الوطني تثمن عاليا الدور التركي في ليبيا ، وأن العلاقات التاريخية والمتميزة بين الدولتين فتحت آفاق عديدة لمجالات التعاون سواء كانت اقتصادية أم أمنية ، وأن حكومة الوفاق الوطني تعول على الدور التركي في اعادة البناء وتنفيذ العديد من المشاريع المستقبلية سواء في مجال الطاقة أو الاسكان أو البنية التحتية أو غيرها من المجالات الأخرى .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة