تصريح رسمي من وزارة الخارجية بخصوص انعقاد الاجتماع غير العادي للجامعة العربية.

لم تشارك دولة ليبيا على المستوى الوزاري (معالي وزير الخارجية) في الاجتماع الطارئ لمجلس جامعة الدول العربية بخصوص الوضع في ليبيا، بالنظر إلى أن هذا الاجتماع تمحور حول الترحيب باعلان القاهرة عن مبادرة سميت بالليبية، والتي لم يتم فيها دعوة حكومة الوفاق الوطني الحكومة الشرعية الوحيدة المعترف بها عربياً ودولياً أو تستشر بشأنها، لذلك تمت المشاركة في هذا الاجتماع الوزاري على مستوى المندوبية (مندوب ليبيا المكلف لدى جامعة الدول العربية).
وقد تم التحفظ على الفقرة الثامنة من القرار المتعلقة بالترحيب بالإعلان وتحفظت مع دولة ليبيا ثلاث دول شقيقة نشكرها على موقفها المتميز، كما تم التحفظ على جزء من الفقرة السابعة والتي لا تميز بين قوات دولة صديقة تواجدت على الأراضي الليبية بناءً على دعوة واتفاق مكتوب بين الحكومتين الشرعيتين أودع لدى الأمم المتحدة، وبين قوات أخرى تجاوزت سيادة الدولة الليبية وتواجدت في ليبيا بشكل غير مشروع لدعم العدوان والانقلاب على الشرعية وتعطيل قيام الدولة المدنية الديمقراطية التي يطمح إليها الليبيون ويسعون إلى تحقيقها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة