بيان وزارة الخارجية بشأن الهجوم على كنيسة بمدينة نيس الفرنسية

“تدين وزارة الخارجية الهجوم الذي وقع اليوم في كنيسة نوتردام دي نيس في مدينة نيس الفرنسية.

وتتقدم الوزارة بأحر التعازي لأقارب من قضوا حياتهم في هذا الهجوم، وتتمنى الشفاء العاجل للمصابين. وتؤكد الوزارة أنه لا يوجد أي سبب يمكن أن يبرر قتل الأبرياء أو يبرر العنف ضدهم خاصة في مكان عبادة، كما ترفض الوزارة كل أنواع الإرهاب والعنف والتي يدعو ديننا الحنيف لمحاربتها والقضاء عليها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة